رقيب تدين قصف مدينة مأرب وسقوط قتلى وجرحى مدنيين

الخبر

2018-05-22

بيان صحفي تلقت منظمة رقيب لحقوق الانسان بلاغا بسقوط مقذوف ناري بالقرب من جامع عذبان بمدينة مأرب الساعة الواحدة بعد منتصف ليلة 22مايو2018م أدى الى مقتل واصابة مدنيين ,وفور تلقينا البلاغ انتقل فريق ميداني متخصص بالرصد ال

ى مكان الحادث وعاين المكان ثم انتقل الى المستشفيات التي نقل اليها القتلى والمصابون واستمع الى شهادات الناجين من الحادث والشهود الذين كانوا متواجدين لحظة الانفجار كما استمع الى الأطباء والمختصين الصحيين في تلك المستشفيات وتأكد للمنظمة من خلال المعاينة واستماع الشهود واللقاء بخبير عسكري أن المقذوف الناري صاروخ كاتيوشا تم إطلاقة من منطقة غرب مدينة مأرب اطلقته جماعة الحوثي المسلحة وحلفاؤها وانفجر على بعد 4 امتار من جامع عذبان وسط مدينة مأرب كما تأكد للمنظمة وفاة 5أشخاص مدنيين وإصابة 19 اخرين بينهما طفلين وإمرأة اثناء مرورهم بالشارع . والمنظمة إذ تأسف لهذا الحادث الاجرامي ,تدين بشدة استهداف المدنيين الآمنين بالصواريخ كما تدين المنظمة قصف المدن وترويع المدنيين حيث يعتبر ذلك جريمة حرب مكتملة الأركان . وتطالب المنظمة بتقديم الجناة مرتكبي الجريمة الى العدالة وتؤكد ان هذه الجرائم لا تسقط بالتقادم . كما تطالب المنظمة الى تجنيب المدنيين ويلات الصراع .وتطالب منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الى ادانة هذا الجرم الشنيع والعمل على تجنيب المدنيين والنازحين ويلات الحرب والصراع . إن قصف مدينة مأرب التي تأوي مئات الالاف من النازحين بالصواريخ في ليل رمضان يعد استهار واضح بأرواح المدنيين كما ان استهداف دور العبادة وفي شهر رمضان المبارك دون مراعاة لحرمة هذا الشهر الكريم جريمة كبيرة وخطيرة يجب محاسبة مرتكبيها والمتعاونين معهم . أن منظمة رقيب لحقوق الانسان تتقدم بخالص التعازي لذوي القتلى كما تتمنى الشفاء العاجل للمصابين . صادر عن منظمة رقيب لحقوق الانسان – الثلاثاء 22مايو 2018م .مكتب مأرب .